خدعة على فيس بوك تتحوّل إلى مزاح بين الأصدقاء

  • خدعة على فيس بوك تتحوّل إلى مزاح بين الأصدقاء خدعة على فيس بوك تتحوّل إلى مزاح بين الأصدقاء
  • خدعة على فيس بوك تتحوّل إلى مزاح بين الأصدقاء خدعة على فيس بوك تتحوّل إلى مزاح بين الأصدقاء
  • خدعة على فيس بوك تتحوّل إلى مزاح بين الأصدقاء خدعة على فيس بوك تتحوّل إلى مزاح بين الأصدقاء
  • خدعة على فيس بوك تتحوّل إلى مزاح بين الأصدقاء خدعة على فيس بوك تتحوّل إلى مزاح بين الأصدقاء
15-7-2017 فرح ياسين

إن زرت مواقع التواصل الاجتماعي مؤخرًا وتحديدًا فيس بوك، لا شك بأنك لاحظت انتشار رسائل تحذيرية بين المستخدمين، تدفعهم إلى عدم قبول طلبات الصداقة من مجموعة من الحسابات، من ضمنها حساب يدعى Jayden K Smith. 


مضمون الرسالة


تقول الرسائل التحذيرية إن هذا الحساب هو قرصان يمكنه اختراق الحساب الشخصي والوصول إلى كل بيانات الهاتف، ذلك أنه يملك نظاما يمكنه الاتصال بحسابات المستخدمين على موقع التواصل الاجتماعي بمجرد الضغط على زر قبول الصداقة.


تحذير من المستخدمين


في نص إحدى تلك الرسائل التحذيرية التي ترسل للمستخدمين: "رجاء إخبار جميع جهات الإتصال لديك في قائمة رسائل Messenger بعدم قبول طلب صداقة من مستخدم يدعى Jayden K Smith، لأنه قرصان يخترق الحساب الشخصي". ولكن إذا بحثت قليلًا ستجد أنه ما من حِساب يحمل اسم Jayden K Smith.


تعميمات خادعة


تقول صحيفة الدايلي ميل البريطانية، إن القراصنة ليسوا قادرين على اختراق الجهاز الخاص بالمستخدم بمجرد إضافته كصديق على الشبكة الاجتماعية، وكل ما يتعلق بتلك الأخبار هو عار تمامًا من الصحة. ووفقًا لتحقيقات قام بها موقع التحقق من الحقائق Snopes.com، فقد تم تعميم تلك الخدعة سنوات عديدة في أشكال مختلفة باستخدام أسماء مختلفة، من بينها Jayden K Smith، وAnwar Jitou، وRoland Dreyer، ولكن لم يختلف مضمون الرسالة نفسها.


خدعة تحوّلت إلى مُزاح


إلى ذلك، أوضح متحدث عن الموقع في بيان مكتوب "أن هذه الأمثلة المختلفة من الخدعة تحذّر القراء من السماح بالاتصال بشخص أو جماعة معينة خوفًا من العواقب الوخيمة التي ستترتب على ذلك، لدرجة أن الخدعة تطورت إلى مزاح بعض المستخدمين مع أصدقائهم وإدراج أسمائهم وعناوينهم داخل الرسائل التحذيرية".


ما هدفها؟


وبالرغم من تكرار تلك التحذيرات الوهمية، إلا إنها لاقت صدى تجاهليًا من قِبل العديد من المستخدمين. وحتى الآن لم يتبيّن الهدف الرئيسي وراء تلك الخدعة المنتشرة.


Loading the player...

تعليقات القرّاء

استطلاع للرأي

أي من شركات الهواتف الذكيّة التالية تفضل؟
  • نوكيا
  • آيفون
  • سامسونج
  • بلاكبيري
 
>